Khilafah vis a vis Khalifah

0
622
Khilafah vis a vis Khalifah
foto ilustrasi : Dok. Pribadi
Iklan

Oleh : Ayang Utriza Yakin (Visiting Professor in Arabic & Islamic Studies (Middle East Studies) Universitiet Gent)

nujateng.com Sering ditegaskan & diulang berkali-berkali oleh ulama bahwa tidak ada kata khilafah alam al-Quran. Yang ada khalifah, itu dia 2 tempat, di QS. Albaqarah, yang bermakna secara umum: orang yang selalu berbuat baik untuk memperbaiki keadaan & memelihara kebaikan itu.

Berikut kutipan dari beberapa kitab tafsir, langsung saja disalinkan teks Arab, di mana arti KHALIFAH itu sangat beragam, tidak berarti KHILAFAH seperti dalam ideologi Hizbut Tahrir.

A.) Muhammad Amin al-Syinqithi dlm Adlwâ’u al-Bayân (Dâr ‘Alam al-Kutub, 10 jilid, jilid I, hlm. 57) menjelaskan khalifah: ialah “Adam yang gantikan bangsa jin untuk menata/atur dunia”

وقيل: لأنه صار خلفًا من الجن الذين كانوا يسكنون الأرض قبلـه، وعليه فالخليفة: فعيلة بمعنى فاعل. وقيل: لأنه إذا مات يخلفه من بعده، وعليه فهو من فعيلة بمعنى مفعول. وكون الخليفة هو ءادم هو الظاهر المتبادر من سياق الآية.

Abdurrahman al-Tsa’labi dalam Tafsir al-Tsa’labi (Dâr al-Kutub al-‘Ilmiyyah, 1996, 3 Jilid, Jilid I, hlm. 58) menjelaskan: “menjadikan Nabi Adam dan keturunannya sbg khalifah, yaitu orang yang menggantikan untuk mengatur suatu urusan, keteraturan, hukum.”

قال ابن عبَّاس: كانت الجن قبل بني آدم في الأرص، فأفسدوا، وسَفَكُوا الدماء، فبعث اللَّه إليهم قبيلاً من الملائكة قتلهم، وألْحَقَ فَلَّهُمْ بجزائرِ البحار، ورؤوسِ الجبالِ، وجعل آدم وذريته خليفةً، وقال ابن مسعود: إنما معناه: خليفةٌ مني في الحُكْمِ

Jalaluddin al-Suyuthi dlm Tafsir al-Jalalayn (Dar al-Kutub al-Ilmiyyah, 2003, hlm. 8) menjelaskan bahwa penunjukkan Adam sebagai pengganti Jin, lalu malaikat, sebagai untuk jadi khalifah di dunia guna memakmurkannya.

{قَالُوۤا۴ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا} بالمعاصي {وَيَسْفِكُ ٱلدِّمَآءَ} يريقها بالقتل كما فعل بنو الجان وكانوا فيها فلما أفسدوا أرسل الله عليهم الملائكة فطردوهم إلى الجزائر والجبال

Jalaluddin al-Suyuthi di dalam al-Durr al-Mansur Fi al-Tafsir bi al-Ma’tsur (Dâr al-Fikr 8 Jilid, Jilid I, hlm. 110) menjadikan Adam sebagai khalifah menggantikan Jin yang merusak bumi dengan perang dll. agar dunia lebih baik

وأخرج الحاكم وصححه عن ابن عباس قال: لقد أخرج الله آدم من الجنة قبل أن يدخلها قال الله {وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَـٰۤﯩـِٕكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِى ٱڊرْضِ خَلِيفَةًۖ قَالُوۤا۴ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ ٱلدِّمَآءَ} وقد كان فيها قبل أن يخلق بألفي عام الجن بنو الجان، ففسدوا في الأرض، وسفكوا الدماء. فلما أفسدوا في الأرض بعث عليهم جنوداً من الملائكة، فضربوهم حتى ألحقوهم بجزائر البحور، فلما قال الله {وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَـٰۤﯩـِٕكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِى ٱڊرْضِ خَلِيفَةًۖ قَالُوۤا۴ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ ٱلدِّمَآءَ} كما فعل أولئك الجان فقال الله {إِنِّيۤ أَعْلَمُ مَا ڈ تَعْلَمُونَ} .

وأخرج ابن أبي حاتم عن ابن عمر. مثله. وأخرج ابن جرير عن ابن عباس قال: كان إبليس من حي من أحياء الملائكة يقال لهم الجن خلقوا من نار السموم من بين الملائكة، وكان اسمه الحارث، فكان خازناً من خزان الجنة، وخلقت الملائكة كلهم من نور غير هذا الحي، وخلقت الجن من مارج من نار. وهو لسان النار الذي يكون في طرفها إذا التهبت، فأول من سكن الأرض الجن، فأفسدوا فيها، وسفكوا الدماء، وقتلوا بعضهم بعضاً، فبعث الله إليهم إبليس في جند من الملائكة فقتلهم حتى ألحقهم بجزائر البحور وأطراف الجبال، فلما فعل إبليس ذلك اغتر بنفسه

 وقال: قد صنعت شيئاً لم يصنعه أحد، فاطلع الله على ذلك من قلبه ولم يطلع عليه الملائكة. فقال الله للملائكة {إِنِّي جَاعِلٌ فِى ٱڊرْضِ خَلِيفَةًۖ} فقالت الملائكة {أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ ٱلدِّمَآءَ} كما أفسدت الجن قال {إِنِّيۤ أَعْلَمُ مَا ڈ تَعْلَمُونَ} يقول: إني قد اطلعت من قلب إبليس على ما لم تطلعوا عليه من كبره واغتراره

Dari penjelasan 4 kitab tafsir di atas, jelaslah kata khalifah tidak ada kaitannya dengan khilafah seperti yang diwacanakan oleh kelompok sangat kecil HTI di NKRI. Yuk, mengaji dari kitab-kitab tafsir muktabar & muktamad dari para ulama kita yang alim, santun, wara’, zuhud, & lisan yang lembut. [Ed:011]

Pertama kali diunggah di akun Twitter Ayang Utriza Yakin berjudul “Khalifah vs Khilafah